من مؤتمر منظمة هيومان رستارت في العراق 2017


ضمن خطة منظمة هيومان رستارت للعلوم والتنمية لتوسعة نشاطاتها في العالم، انطلق فريق عملها من مقر المنظمة في الاتحاد الاوربي الى العراق_ اربيل وبعد ان حصلوا على الترخيص الرسمي للمنظمة, افتتحوا اول اعمالها باقامة برنامج القانون الدولي والعلاقات الدبلوماسية.
دعت المنظمة كبار الشخصيات والجهات الحكومية في العراق_اقليم كوردستان للمشاركة في مؤتمرها بعنوان
(أهمية نشر العلوم وتطوير الكوارد في تنمية المجتمعات) وقد لبى الدعوة العديد من المسؤولين والجهات الحكومية والدوائر الرسمية والمنظمات والهيئات والنقابات.
افتتح المؤتمر بكلمة المسؤول العام لمنظمة هيومان رستارت السيد فرهاد علي برواري حيث قدم الشكر والتقدير باسم المنظمة للجهات الحكومية والافراد المسؤولين الذين سهلوا عمل المنظمة واقامة فعاليتها.
والقى السيد يوسف اليوسف المشرف العام في المنظمة كلمة تعريفية بالمنظمة واهدافها واعمالها وخطتها ومنحتها العامة للتدريب والتطوير.

ثم اشاد وزير الخارجية العراقي هشيار زيباري بدور منظمة هيومان رستارت واهمية اعمالها في تطوير الكوادر وتنمية مهارات الافراد واهمية استمرار هذه الفعاليات.

وفي كلمة لمساعد وزير الخارجية المصري السابق ورئيس بعثة جامعة الدول العربية الى العراق السيد هاني خلاف اثنى على المنظمة وعملها و المحتوى التعليمي التدريبي المقدم للمشاركين والاضافة الهامة التي حصل عليها المشاركين.
ومن بين الضيوف في المؤتمر كان القنصل الاماراتي العام والقنصل المصري كما القى القنصل العام الفلسطيني كلمة اثنى فيها على جهود المنظمة و خاصة في مجال القانون الدولي والعلاقات الدبلوماسية.

ثم استمع الحضور الى كلمة من رئيسة الاتحاد النسائي شيرين اميدي شكرت فيها منظمة هيومان رستارت واكدت على حقيقة شعار المنظمة (ملتقى النخب) وتحدثت عن دور المرأة في تنمية المجتمعات واهمية تطوير مهاراتها.






تعليقات

المشاركات الشائعة من هذه المدونة

ملتقى المرأة العربية الرائدة في المانيا خطوة جديدة لهيومان رستارت في تنمية المجتمعات

هيومان رستارت تختتم اول مراحل برنامج القانون الدولي والعلاقات الدبلوماسية في اربيل